العودة   موقع شبهات و بيان > المنتدى العام > منتدى الأخوات

منتدى الأخوات :: خاص بالنساء::

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 15-05-10, 02:26 PM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

بسمة

member

الصورة الرمزية بسمة

بسمة غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







بسمة غير متواجد حالياً

بسمة will become famous soon enough بسمة will become famous soon enough


افتراضي مخاطر العمل في القطاع الصحي


مخاطر العمل في القطاع الصحي


ان العمل في المستشفيات وسائر القطاعات الصحية قد يشكل خطراً على صحة المرأة علماً بأن الغالبية العظمى من القوى العاملة في المؤسسات الصحية من النساء وهن يعملن في مجالات مختلفة مثل التمريض وغرف الأشعة وغرف الطوارئ والصيدليات وتركيب الأدوية وغرف العمليات والعزل الصحي وكذلك في أقسام الطب الشعاعي والنووي.
وقد تتعرض المرأة في بعض هذه الأقسام إلى مخاطر جدية على صحتها خاصة غرف الأشعة وطب الأسنان وغرف العمليات مما يمكن أن يؤدي بها إلى إجهاض تلقائي إذا كانت حاملاً أو إلى اصابتها بداء الربو بسبب الغازات المخدرة أو بسبب تنشقها للمواد الكيماوية المستخدمة على شكل واسع من التنظيف والتطهير والتعقيم..
وتصاب بعض الممرضات والطبيبات بأوجاع في الرقبة والظهر والساقين بسبب الوقوف الطويل والسهر الكثير وخدمة المرضى ورفعهم أو جر عربات المرضى ونقلهم من غرفهم إلى غرف العمليات وبالعكس، أو من غرفهم إلى غرف الاشعة أو المختبر..
وتجدر بنا الإشادة بالممرضات والقابلات والطبيبات العاملات في غرف التوليد لما يبذلنه من جهد جسدي وفكري في مساعدة المرأة الحامل على الولادة ومراقبتها والاعتناء بنظافتها والاهتمام بتعقيم غرف الولادة وكلها أعمال شاقة ومرهقة وكذلك الأمر بالنسبة للعاملات في دور العجزة ومستشفيات المعاقين وقد اعتدن الكثير من العمل والقليل من الراحة وربما يشعرن بأنهن يدرن في دائرة من الارهاق والتوتر وقد أثبتت الدراسات والاحصاءات أن هؤلاء النساء يواجهن مع الوقت مشكلات صحية خطيرة منها فقر الدم والاجهاد والتوتر العصبي وارتفاع ضغط الدم والاجهاض التلقائي وكلها ترجع إلى النمط المتصل بالعمل الشاق وما يقترن به من ضغوط.
ان من أهم المخاطر العمل في القطاع الصحي للمرأة هو تعرضهن للعدوى بالأمراض المعدية والخطيرة وذلك نتيجة مقابلاتهن للمرضى والقيام على خدماتهم، فهناك الأمراض الجرثومية خصوصا مثل أمراض الجهاز التنفسي مثل الدرن وكذلك العدوى بالأمراض الفيروسية مثل التهاب الكبد الفيروسي بنوعيه (B) و(C) وكذلك خطورة العدوى بفيروس نقص المناعة المكتسبة «الايدز» وذلك نظراً للتعامل مع دم المريض، وذلك بسحب الدم وتحليله في المختبرات وهذه تعتبر من أكثر المخاطر، وكذلك قد يتعرض الطبيبات والأطباء أثناء العمليات الجراحية للتلوث بدم المريض أو المريضة المصابة بهذه الأمراض، وهذه المشاكل أدت إلى ابتعاد الكثير من النساء العاملات في القطاع الصحي إلى تغيير عملهم وذلك خشية الاصابة بهذه الأمراض. لذلك على إدارات المستشفيات ان تؤمن جميع وسائل الأمان للعاملين فيها تبعاً لأحدث التقنيات العملية والارشادات الصحية والوقائية العالمية وتشمل هذه الارشادات والنظم حماية العاملات في القطاع الصحي من العدوى وتلقيحهن ضد الأمراض المعدية الأكثر انتشارا في المؤسسات الطبية واجراء الكشف الطبي الدوري عليها وفحوص الدم والأشعة من وقت لآخر، اما الممرضة أو الطبيبة الحامل فلابد من احاطتها بالعناية ونقلها للعمل في مكان آمن أو قسم من أقسام العمل الطبية السهلة أو العمل النهائي إذا كان عملهن يستدعي عملهن ليلاً، وكذلك تقليص فترات الدوام الطويلة التي قد تمتد إلى 12 ساعة يومياً وفي أواخر الحمل يفضل اراحتهن من العمل لأن أداءهن يكون ضعيفا وحتى لا يتأثر المرضى من تقصيرهن في العمل.


جريدة الرياض


رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

 

الساعة الآن: 03:43 PM


Powered by vBulletin® Version 3.0.0 Release Candidate 4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط ,, ولاتعبر عن وجهة نظر الإدارة