العودة   موقع شبهات و بيان > منتدى الشبهات والقضايا العامة > شبهـــات ليـبرالــيـة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 25-08-09, 04:29 PM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

إداري

Administrator

الصورة الرمزية إداري

إداري غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







إداري غير متواجد حالياً

إداري is on a distinguished road


افتراضي تعريف الليبرالية

تعريف الليبرالية
للكاتب ياسر بن عبدالله بن عبدالعزيز السليّم



لم يتفق صنَّاع الليبرالية والمنظِّرين لها على تعريفٍ يُحدد معناها بوضُوح ، لكنهم اتفقوا على وصفها بـ " الحرية المطلقة " ، يقول دونالد سترومبرج : « إنَّ كلمة الليبرالية مصطلحٌ عريض، وغامض، ولا يزال إلى يومنا هذا على حالةٍ من الغموض والإبهام » (1) .
و « الليبرالية فكرةٌ ليست من صنع عَقلٍ بشري واحد ، ولا وليدةَ بيئةٍ ثقَافيةٍ أو ظروفٍ زمَنيةٍ واحدة ، فقد تعددت تعريفاتها بعد أن استقرت فلسفةً فكرية غربية وضعية ، تنزع إلى المادية والفردية والتحرر من كل قيدٍ أو ثابت ، إلا ثابت عدم الثَّبات » (2) .

والليبرالية هي - في الأصل - مصطلحٌ أجنبيٌّ مُعرَّب ، مأخوذ من (Liberalism) في الإنجليزية ، و (Liberalisme) في الفرنسية ، وهي تعني : (التحررية) ، ويعود اشتقاقها إلى (Liberty) في الإنجليزية ، و (Liberte) في الفرنسية ، ومعناها الحرية (3) .
تقول الموسوعة البريطانية : « وحيث إن كلمة Liberty (الحرية) هي كلمةٌ يكتنفها الغموض فكذلك هو الحال مع كلمة (ليبرالي) » .
وقد جاء في موسوعة ( لالاند ) الفلسفية تعريف الليبرالية بأنها : « الانفلات المطلق بالترفع فوق كل طبيعة » .

وقد عرَّفها المفكر اليهودي (هاليفي) بأنها: « الاستقلال عن العلل الخارجية ، فتكون أجناسها: الحرية المادية والحرية المدنية أو السياسية، والحرية النفسية والحرية الميتافيزيقية (الدينية) » .

وعرفها الفيلسوف الوجودي (جان جاك روسو) بأنها : « الحرية الحقة في أن نطبق القوانين التي اشترعناها نحن لأنفسنا » .
وعرفها الفيلسوف (هوبز) بأنها : « غياب العوائق الخارجية التي تحد من قدرة الإنسان على أن يفعل ما يشاء » (4).

وعرفها المفكر (برنيس) بأنها : « الاستقلال الناتج عن غياب الإكراه ، سواء كان ببواعث مادية خارجية ، أو بواعث داخلية أخلاقية ، والناتج أيضاً عن قوة إعمال العقل » .

وجاءَ في موسوعة (ويكيبيديا) الإلكترونية وصفُ الليبراليةِ بأنها : « حركة وعي اجتماعي وسياسي داخل المجتمع ، تهدف لتحرير الإنسان فرداً وجماعة من القيود الأربعة (السياسية والدينية والاقتصادية والثقافية) ... وتعترض الليبرالية على تدخل الدين في الأمور الشخصية بشكل عام ، وهي بهذا مقاربة للعلمانية بشكل كبير » (5).

وفي (موسوعة المورد العربية) عُرِّفتْ الليبراليةُ بأنها : « معارضة المؤسسات السياسية والدينية التي تحدد من الحرية الفردية ، وهي تطالب بحق الفرد في حرية التعبير وتكافؤ الفرص » (6) .
وجاء في (الموسوعة الميسرة) بأنَّ الليبرالية هي : « مذهب رأسمالي ينادي بالحرية المطلقة في الميدانين الاقتصادي والسياسي » (7) .

وهكذا نرى أن تعريفات الليبرالية تتفق على أنها انكفاءٌ على النفس مع انفتاحٌ على الهوى ؛ بحيث لا يكون الإنسان تابعاً إلا لنفسه ، ولا أسيراً إلا لهواه ، وهو ما اختصره المفكر الفرنسي (لاشييه) في قوله: « الليبرالية هي الانفلات المطلق » .

وكذا فإن لليبرالية جوهرٌ أساسي يتفق عليه جميعُ الليبراليين في كافةِ العصُور مع اختلافِ توجُّهَاتهم وكيفيةِ تطبيقها كوَسيلةٍ من وسَائلِ الإصلاح والإنتاج ، هذا الجوهرُ هو : « أن الليبرالية تعتبر الحرية المبدأ والمنتهى , الباعث والهدف , الأصل والنتيجة في حياة الإنسان , وهي المنظومة الفكرية الوحيدة التي لا تطمع في شيء سوى وصف النشاط البشري الحر وشرح أوجهه والتعليق عليه » (8) .

فالليبراليةُ تدعو إلى الحريةِ المطلقة التي لا تعترفُ بدينٍ ولا شرعٍ ولا نصٍ مُقدَّس ولا عادَاتٍ ولا تقاليد ، وتجرُّ الإنسانَ كي ينصاعَ إلى الهوى والشهوة ، وتجعله قائماً على الحظوظِ الشخصيَّة ونبذ الأصول المتينة ، والقواعدِ الرَّصينة ، التي منها انطلق سلفُ هذه الأمة في فهمِ الدين وعبادةِ رب العالمين .


------------------------------------------------

(1) تاريخ الفكر الأوروبي الحديث ص 337، بواسطة : كتاب (حقيقة الليبرالية) ، سليمان الخراشي.
(2) كتاب : (معركة الثوابت بين الإسلام والليبرالية) ص 32 .
(3) انظر : المعجم الفلسفي 1/461 ، بواسطة : كتاب (حقيقة الليبرالية) .
(4) انظر هذه التعريفات وغيرها في مقالة بعنوان : دعاة اللبرلة، للدكتور عبدالعزيز كامل. مجلة البيان، عدد: (219) ص 46 .
(5) ( www.wikipedia.org) .
(6) موسوعة المورد العربية لمنير البعلبكي (2/1050) .
(7) الموسوعة الميسرة للمعرفة والمذاهب المعاصرة، ص 78 .
(8) مفهوم الحرية، عبدالله العروي، ص 39، بواسطة : كتاب (معركة الثوابت بين الإسلام والليبرالية) .


قديم 28-08-09, 08:20 PM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

الإكليل

عضو جديد

الصورة الرمزية الإكليل

الإكليل غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







الإكليل غير متواجد حالياً

الإكليل is on a distinguished road


افتراضي

جزيت خيرا على توضيحك لمعنى الليبرالية ..

ولكن يقال بأن هناك نوعان من الليبرالية :

1/ التحرر الفكري (( يعني انه لا يخضع لشئ معين ويقول اي شئ يريده بدون خوف كــ ( الديموقراطية).
2/ التحرر الكلي(( بمعنى انه لا دخل للاشياء الطبيعية على الكون وانه موجد نفسه او الطبيعة اوجدته ))


قديم 05-10-09, 03:03 AM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

الواضح

عضو جديد

الصورة الرمزية الواضح

الواضح غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








الواضح غير متواجد حالياً

الواضح is on a distinguished road


افتراضي

كلام سديد .. بارك الله فيك


قديم 13-02-10, 04:44 PM   رقم المشاركة : 4
الكاتب

محمدمحفر

عضو جديد

الصورة الرمزية محمدمحفر

محمدمحفر غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







محمدمحفر غير متواجد حالياً

محمدمحفر is on a distinguished road


افتراضي

أين الأمتين العربية والإسلامية من حديث خير البرية صلى الله عليه وسلم ( تركتكم على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لايزيغ عنها إلا هالك ...)


قديم 15-02-10, 04:51 PM   رقم المشاركة : 5
الكاتب

المجتهد

عضو جديد

الصورة الرمزية المجتهد

المجتهد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







المجتهد غير متواجد حالياً

المجتهد is on a distinguished road


افتراضي

الليبرالية

{أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلًا} سورة الفرقان/44


قديم 15-02-10, 05:22 PM   رقم المشاركة : 6
الكاتب

خالد أبو الوليد

عضو مميز

الصورة الرمزية خالد أبو الوليد

خالد أبو الوليد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








خالد أبو الوليد غير متواجد حالياً

خالد أبو الوليد is on a distinguished road


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المجتهد مشاهدة المشاركة
الليبرالية





{أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلًا} سورة الفرقان/44




يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَوَلَّوْا عَنْهُ وَأَنْتُمْ تَسْمَعُونَ وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِنْدَ اللَّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ وَلَوْ عَلِمَ اللَّهُ فِيهِمْ خَيْرًا لَأَسْمَعَهُمْ وَلَوْ أَسْمَعَهُمْ لَتَوَلَّوْا وَهُمْ مُعْرِضُونَ


قديم 31-03-10, 11:38 PM   رقم المشاركة : 7
الكاتب

هاويـ

عضو نشيط

الصورة الرمزية هاويـ

هاويـ غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







هاويـ غير متواجد حالياً

هاويـ is on a distinguished road


افتراضي

الليبرالية ليست عقيدة ودين جامد وثابت لايتغير مع تغير الزمان والمكان ، لهذا تجد لها الكثير من التعريفات تعبر عن رأي المفكرين فيها ، وهذا الاختلاف في تعريف الليبرالية شي صحي وهو نتيجة الحوار بين المكفرين للوصول الى افضل تصور عن الليبرالية وكيفية تطبيقها في المجتمع


قديم 01-04-10, 10:59 PM   رقم المشاركة : 8
الكاتب

ابو يعقوب

عضو مميز

الصورة الرمزية ابو يعقوب

ابو يعقوب غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








ابو يعقوب غير متواجد حالياً

ابو يعقوب is on a distinguished road


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاويـ مشاهدة المشاركة
الليبرالية ليست عقيدة ودين جامد وثابت لايتغير مع تغير الزمان والمكان ، لهذا تجد لها الكثير من التعريفات تعبر عن رأي المفكرين فيها ، وهذا الاختلاف في تعريف الليبرالية شي صحي وهو نتيجة الحوار بين المكفرين للوصول الى افضل تصور عن الليبرالية وكيفية تطبيقها في المجتمع
كما قلت انت هي مجرد اراء لذلك تختلف من شخص لاخر ومن فكر لاخر فانت اي فكر سترتضيه لتعيشه في مجتمعك منها؟

بمعنى اخر انت ستكون تبع لمن من المفكرين فيها ؟ ام انه ستكون لك فكرة مستقلة وراي مستقل ايضا ؟*


موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

 

الساعة الآن: 06:20 PM


Powered by vBulletin® Version 3.0.0 Release Candidate 4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط ,, ولاتعبر عن وجهة نظر الإدارة