العودة   موقع شبهات و بيان > منتدى الشبهات والقضايا العامة > شبهــــات النصـــارى

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 03-07-09, 09:17 PM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

بيان

المديـر العـــــام

الصورة الرمزية بيان

بيان غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








بيان غير متواجد حالياً

بيان تم تعطيل التقييم


افتراضي قصة حب عجيبة • • • !

قصة حـــــب عجيـــــــــبة !
إعداد: موقع شبهات وبيان




كان هناك ملك عظيم وكان معروفا بحبه ورحمته بالآخرين. أمر الملك واحدا من جنوده بالقيام بمهمة ، ولكن الجندي عصى وخالف أمر الملك ! فغضب الملك غضبا شديدا !

ولكن بسبب طيبة الملك الشديدة وحبه للناس أراد أن يعفو عن الجندي. ولكن خطأ الجندي كان عظيما. ولذلك، تم استدعاء ابنة الملك إلى أبيها وقام الملك بطعن إبنته الوحيدة طعنات متتالية في جميع جسدها. ولكن ابنته لم تمت فقام الملك بحرق جسدها في النار لمدة ثلاثة أيام ثم بعد ذلك قرر الملك إنقاذ ابنته فأنقذها وبعد أن تعافت مما أصابها احتضنها وأجلسها على يمينه.


ثم قال الملك للجندي:" لقد فعلت كل هذا بابنتي من أجل أن أعفو عنك"


انتهت القصة...





-----------



أيها القراء الكرام

إذا كانت هذه القصة قد فجعتكم فأخبروا من تعرفون من النصارى عنها !

معظم الناس سيعتبرون هذه القصة مروعة وغير معقولة. ولكن ينبغي ألا يكون الأمر كذلك بالنسبة للنصارى !

فالنصارى يعتقدون أن آدم عصى الله ولكي يعفوالله عن خطيئة آدم قام بصلب وقتل ابنه الوحيد عيسى عليه السلام بالطعنات وتعذيبه في الجحيم لثلاثة أيام ثم أحياه وجعله على يمينه !

يعتقد هؤلاء أن الله قتل النبي عيسى عليه السلام الذي كان أفضل وأتقى البشر على وجه الأرض حينذاك بسبب خطيئة ارتكبها شخص آخر قبله بآلاف السنين؟






-----------



ألا يعلم هؤلاء بهذه الآيات في الكتاب المقدس:


النَّفسُ التي تَخطَأُ هيَ وحدَها تموتُ. الابنُ لا يحمِلُ إثمَ أبيهِ، والأبُ لا يَحمِلُ إثْمَ ابنِهِ. الخيرُ يَعودُ على صاحبِهِ بالخيرِ، والشَّرُّ يعودُ على صاحبِهِ بالشَّرِّ. والشِّرِّيرُ الذي يتوبُ عَنْ جميعِ خطاياهُ التي فعلَها، ويعمَلُ بِجميعِ فرائِضي ويحكُمُ بالحَقِّ والعَدلِ، فهوَ يحيا ولا يموتُ. جميعُ معاصِيهِ التي فعلَها لا تُذكَرُ لَه، وسببُ أعمالِهِ الصَّالحةِ يحيا. أبمَوتِ الشِّرِّيرِ يكونُ سروري، يقولُ السَّيِّدُ الرّبُّ، كلاّ، بل بتَوبتِهِ عَنْ شَرِّهِ فيحيا. (حزقيال 18 : 20-23)




إذا كان الله يقول أنه لا يسره موت الشرير بل تسره توبته :

أبمَوتِ الشِّرِّيرِ يكونُ سروري، يقولُ السَّيِّدُ الرّبُّ، كلاّ، بل بتَوبتِهِ
أبمَوتِ الشِّرِّيرِ يكونُ سروري، يقولُ السَّيِّدُ الرّبُّ، كلاّ، بل بتَوبتِهِ
أبمَوتِ الشِّرِّيرِ يكونُ سروري، يقولُ السَّيِّدُ الرّبُّ، كلاّ، بل بتَوبتِهِ



فكيف إذن نصدق أن الله يكون سروره بقتل وصلب الصالحين !

فكيف إذن نصدق أن الله يكون سروره بقتل وصلب الأبرياء ؟

فكيف إذن نصدق أن الله يكون سروره بقتل وصلب رسوله الكريم الرحيم عيسى عليه السلام أفضل وأتقى من مشى على الأرض في زمانه ؟





-----------






► هذه العقيدة اتهام لله بالقسوة والظلم الشديد. الله ليس متعطشا للدماء، ولا يطلب إراقة دماء البشر ليغفر ذنوب التائبين .

► إذا كان الله ، وفقا للكتاب المقدس ، لا يجد سرورا في قتل الأشرار (حزقيال 18 : 20-23) ، ويغفر لهم إذا تابوا ، فكيف يجد السرور في قتل أفضل الصالحين عيسى عليه السلام ، لخطيئة ارتكبها شخص آخر؟ هذه هي ذروة الظلم والقسوة !!


► هذه العقيدة تقتضي أن جميع الناس قبل وقت المسيح عليه السلام بمن فيهم الأنبياء وأتباعهم لن يكون لهم خلاص ونجاة لأنهم لم يؤمنوا بأن عيسى عليه السلام مات من أجل خطاياهم!

► في العقيدة الصحيحة، لايحمل شخص خطايا الآخرين؛ ولا تكون نجاة أحد بصلب وتعذيب أحد آخر. النجاة والخلاص تتحقق بالإيمان بالله والعمل الصالح.



النَّفسُ التي تَخطَأُ هيَ وحدَها تموتُ. الابنُ لا يحمِلُ إثْمَ أبيهِ، والأبُ لا يَحمِلُ إثْمَ ابنِهِ. الخيرُ يَعودُ على صاحبِهِ بالخيرِ، والشَّرُّ يعودُ على صاحبِهِ بالشَّرِّ. والشِّرِّيرُ الذي يتوبُ عَنْ جميعِ خطاياهُ التي فعلَها، ويعمَلُ بِجميعِ فرائِضي ويحكُمُ بالحَقِّ والعَدلِ، فهوَ يحيا ولا يموتُ. جميعُ معاصِيهِ التي فعلَها لا تُذكَرُ لَه، وسببُ أعمالِهِ الصَّالحةِ يحيا. أبمَوتِ الشِّرِّيرِ يكونُ سروري، يقولُ السَّيِّدُ الرّبُّ، كلاّ، بل بتَوبتِهِ عَنْ شَرِّهِ فيحيا. (حزقيال 18 : 20-23)






-----------




لمن يرغب بإرسال هذا الموضوع للمتحدثين باللغة الإنجليزية فقد كتبت الموضوع أيضا باللغة الإنجليزية:



رد مع اقتباس
قديم 04-07-09, 12:33 AM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

مهندس خالد

عضو مميز

الصورة الرمزية مهندس خالد

مهندس خالد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








مهندس خالد غير متواجد حالياً

مهندس خالد is on a distinguished road


افتراضي

ما شاء الله تبارك الله موضوع رائع وبالغتين العربية والإنجليزية
أخي بيان أثقل الله موازينك وأعلى قدرك


رد مع اقتباس
قديم 04-07-09, 05:13 AM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

أبو دجانة

عضو مميز

الصورة الرمزية أبو دجانة

أبو دجانة غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







أبو دجانة غير متواجد حالياً

أبو دجانة is on a distinguished road


افتراضي

أسلوب ليس له مثيل ،بالرغم من ابحاري في جميع المنتديات لم أجد مثل هذا الأسلوب الرفيع مما يدل على عقليه فذة
وتفكير راقي جزاك الله خيرا فلن تجد جزاك الا في الآخرة .


رد مع اقتباس
قديم 04-07-09, 05:32 PM   رقم المشاركة : 4
الكاتب

الدآهية

عضو مميز

الصورة الرمزية الدآهية

الدآهية غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







الدآهية غير متواجد حالياً

الدآهية is on a distinguished road


افتراضي

[right]قمممممممممممممممة التميز والإبدآع كما هي عادتك ‏
جزيت خيرا


رد مع اقتباس
قديم 07-07-09, 10:11 PM   رقم المشاركة : 5
الكاتب

آلاء

member

الصورة الرمزية آلاء

آلاء غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







آلاء غير متواجد حالياً

آلاء will become famous soon enough آلاء will become famous soon enough


افتراضي

كفيت و وفيت جزاك الله خيرا


رد مع اقتباس
قديم 14-07-09, 01:30 PM   رقم المشاركة : 6
الكاتب

بسمة

member

الصورة الرمزية بسمة

بسمة غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







بسمة غير متواجد حالياً

بسمة will become famous soon enough بسمة will become famous soon enough


افتراضي

موضوع مميز وفريد من نوعه جزآكم الله خيرا ولاحرمكم الاجر


رد مع اقتباس
قديم 15-07-09, 05:56 PM   رقم المشاركة : 7
الكاتب

نصوح

عضو نشيط

الصورة الرمزية نصوح

نصوح غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







نصوح غير متواجد حالياً

نصوح is on a distinguished road


افتراضي

أحسنت تقريب جميل لكن هل قمت بالواجب ونشرته بين النصارى


رد مع اقتباس
قديم 15-07-09, 06:51 PM   رقم المشاركة : 8
الكاتب

إداري

Administrator

الصورة الرمزية إداري

إداري غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







إداري غير متواجد حالياً

إداري is on a distinguished road


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصوح مشاهدة المشاركة
أحسنت تقريب جميل لكن هل قمت بالواجب ونشرته بين النصارى
أخ نصوح... هذه مسئوليتكم أيها الدعاة !


رد مع اقتباس
قديم 15-07-09, 07:13 PM   رقم المشاركة : 9
الكاتب

نصوح

عضو نشيط

الصورة الرمزية نصوح

نصوح غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







نصوح غير متواجد حالياً

نصوح is on a distinguished road


افتراضي

/أحرجتني
/لست من دعاه النصرى أنا من دعاه التطور والتحضر
/السؤال لم يوجه لك


رد مع اقتباس
قديم 15-07-09, 08:13 PM   رقم المشاركة : 10
الكاتب

إداري

Administrator

الصورة الرمزية إداري

إداري غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







إداري غير متواجد حالياً

إداري is on a distinguished road


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصوح مشاهدة المشاركة
/لست من دعاه النصرى
ومن قال هداك الله انك من دعاة النصارى . أنت من دعاة المسلمين :-)


رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

 

الساعة الآن: 10:25 AM


Powered by vBulletin® Version 3.0.0
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط ,, ولاتعبر عن وجهة نظر الإدارة