العودة   موقع شبهات و بيان > المنتدى العام > منتدى الأعضاء

منتدى الأعضاء مساحة رحبة للأعضاء في شتى المواضيع الهادفة :: خاص بالرجال::

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 12-08-09, 10:46 PM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

د. محمد الحميد

مشــــرف عـــام

الصورة الرمزية د. محمد الحميد

د. محمد الحميد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







د. محمد الحميد غير متواجد حالياً

د. محمد الحميد is a jewel in the rough د. محمد الحميد is a jewel in the rough د. محمد الحميد is a jewel in the rough


1111000 الجهم بن صفوان : ما سبب ضلالة , وكيف ؟!

شبهة

أنا واثق من نفسي وقدراتي العقلية والعلمية ولذلك فسأشاهد قنوات أهل الشبهات من الفرق الضالة المبتدعة وأهل المناهج العصرية الهدامة , وسأقرأ كتبهم ومقالاتهم , وسأزور مواقعهم ومنتدياتهم , وسأصاحبهم وأجالسهم .. إلخ



الجواب
إعداد منتديات شبهات وبيان


من هو الجهم بن صفوان ؟!

قال إسحاق بن راهويه: (أخرجت خراسان ثلاثة لم يكن لهم في الدنيا نظير في البدعة والكذب: جهم بن صفوان، وعمر بن الصبح، ومقاتل بن سليمان) [تهذيب التهذيب، ابن حجر، (7/407)]

هو الجهم بن صفوان السمرقندي الكاتب المتكلم, أس الضلالة, ورأس الجهمية,كان صاحب ذكاء وجدال, كان ينكر الصفات وينزه الباري عنها بزعمه, ويقول بخلق القرآن.


وهو من أهل خراسان، ظهر في المائة الثانية من الهجرة، ويكني بأبي محرز، وهو من الجبرية الخالصة، وأول من ابتدع القول بخلق القرآن وتعطيل الله عن صفاته، وكان مولى لبني راسب إحدى قبائل الأزد، وكان من أخلص أصدقاء الحارث بن سريج [سير أعلام النبلاء، الذهبي، (6/26-27)].


ما سبب ضلالة ؟!

ذهب إلى طائفة الملاحدة , فقالوا له : دعنا نتحدث معك فإن ظهرت حجتنا عليك تبعت ديننا وإن ظهرت حجتك علينا تبعنا دينك ..

فكان مما كلموه به , أنت تزعم أن لك إلاه , فقال : نعم , فقالوا :
هل رأيته ؟
قال : لا .
هل لمسته ؟
قال : لا .
هل سمعته ؟
قال : لا .
هل شممته ؟
قال : لا.
هل وجدت له حسا ؟
قال : لا
هل وجدت له مجسا ؟
قال : لا .
فقالوا إذن إلاهك لاوجود له ..

فبقي بعد ذلك أربعين يومًا لا يعبد شيئًا, ثم لما خلا قلبه من معبود يؤلهه؛ نقش الشيطان اعتقادًا فقال: إنه الوجود المطلق ونفى جميع الصفات [شرح الطحاوية، ابن أبي العز الحنفي، ص(523)].

نسأل الله السلامة والعافية ,,

والرد على هؤلاء الملاحدة سهل جداً , ويكون بالتالي : أنت تزعم أن لك عقل , فيقول نعم .
فنقول :
هل رأيته ؟
يقول : لا .
هل لمسته ؟
يقول : لا .
هل سمعته ؟
يقول : لا .
هل شممته ؟
يقول : لا.
هل وجدت له حسا ؟
يقول : لا
هل وجدت له مجسا ؟
يقول : لا .
فنقول : إذن عقلك لاوجود له ..


بماذا يأمرنا الله ؟!

قال تعالى أيضاً : {وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِين}[الأنعام:68] .

قال الشوكاني : «الخِطابُ للنبّيّ صلّى الله عليه وسلّم ، أو لكلِّ مَن يصلُح لَه ، ..والمعنَى : إذا رَأيتَ الّذينَ يخوضُونَ في آياتِنا بالتّكذيبِ والرّدِّ والاستهزاءِ فَدَعْهُم، ولا تقعُدْ معَهم لسَماعِ مثلِ هذَا المنكرِ العظيمِ ، حتّى يخوضُوا في حديثٍ مغايرٍ لَه، أمرَه اللهُ سبحَانَه بالإعرَاضِ عَن أهْلِ المجالِسِ الّتيِ يُستهانُ فيهَا بآياتِ اللهِ إلى غايةٍ ، هيَ الخوضُ في غيرِ ذلِك .

وفي هذهِ الآيةِ موعِظةٌ عظيمةٌ لمن يتسمّحُ بمجالسةِ المبتدعةِ الّذينَ يحرّفونَ كلامَ اللهِ، ويتلاعَبُونَ بكتابِه وسنّةِ رسولِه ، ويردّونَ ذلكَ إلى أهوائِهم المضلّةِ وبدعِهم الفاسدَةِ ، فإنّه إذا لم ينكِرْ علَيهِم ويغيّرْ ما هُم فيهِ ، فأقلّ الأحوالِ أن يترُكَ مجالستَهُم، وذلكَ يسيرٌ علَيهِ غيرُ عسيرٍ.

وقَد يجعلونَ حضورَه معَهُم ـ مَعَ تنزّهِهِ عمّا يتلبّسونَ بهِ ـ شبهةً يشبّهونَ بها علَى العامّةِ ، فيكونُ في حضُورِه مفسدةٌ زائدةٌ على مجرّدِ سماعِ المنكرِ .

وقَد شاهَدْنا من هذهِ المجالِس الملعونةِ ما لا يأتيِ علَيهِ الحصرُ، وقُمنَا في نصرةِ الحقِّ ودفعِ الباطِلِ بما قدِرْنا علَيهِ ، وبلغَت إليهِ طاقتُنا، ومَن عرفَ هذِه الشّريعةَ المطهّرةَ حقَّ معرفتِها، عَلِمَ أنّ مجالَسةَ أهلِ البدَعِ المضلّةِ فيِها مِن المفسدَةِ أضعافُ أضعافُ مَا في مجالسةِ من يعصِي اللهَ بفعلِ شَيءٍ مِن المحرّماتِ ، ولا سيمّا لمن كانَ غيرَ راسِخِ القدمِ في عِلمِ الكتابِ والسنّةِ ، فإنّه ربّما ينفُقُ علَيهِ مِن كذباتِهم وهذيانِهم ما هوَ مِن البطلانِ بأوضَحِ مكانٍ ، فينقدِحُ في قلبهِ ما يصعبُ علاجُه ويعسُرُ دفعُهُ ، فيعملُ بذلكَ مدّةَ عمرهِ ، ويلقَى اللهَ بهِِ معتقداً أنّه مِن الحقِّ ، وهوَ مِن أبطلِ الباطِلِ وأنكرِ المنكرِ »



بماذا يأمرنا رسول الله عليه الصلاة والسلام ؟!

وروى مسلم في صحيحه عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال { سيكون في آخر أمتي أناس يحدثونكم بما لم تسمعوا أنتم ولا آباؤكم ، فإياكم وإياهم }

( فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ) قال عليه الصلاة والسلام : " فإذا رأيتمومهم فاحذروهم "


وصية الشيخ ابن جبرين -رحمه الله - :

قال الشيخ ابن جبرين :
(فنُوصي كل مؤمن تقي أن يحصِّن نفسه بالعلم الصحيح المُستوحى من الكتاب والسنة ، ومن عقائد سلف الأمة ، فإن من عرف ذلك سهُل عليه معرفة الباطل ، فمتى سمع شيئا من تلك الشبهات أبطلها وفنَّدها ، وحذر منها من ينخدع بها ، وإنما تَروج تلك الشبهات، والدعايات على الجهلة، وضعفاء البصائر ممن فاته العلم الصحيح ، وانخدع بتلك الشبهات التي يموه بها دعاة الكفر والضلال ، كما نتواصى بالابتعاد عن سماع تلك الشبهات ، فيبتعد المسلم الموحد عن قراءة كتب الكفار والمُبتدعة ، وصحفهم ومجلاتهم ، وسماع إذاعاتهم وأشرطتهم ، ويبتعد عن النظر في نشراتهم الفضائية ، التي تتلقى عبر الشاشات التلفازية ، فإن سماعها ، وقراءتها من وسائل تمكنها في القلوب ، فيصعب بعد ذلك تحويلها ومحوها ، لكن من رزقه الله علما صحيحا ، وأدلة صريحة في إبطال الباطل ، فإنها لا تضره تلك الشبهات ، فله أن يسمعها ليرُد على أهلها ، وليبين للعامة، وللسُّذَّج ، والجهلة تهافتها وتناقضها ).


قديم 12-08-09, 11:22 PM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

إداري

Administrator

الصورة الرمزية إداري

إداري غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







إداري غير متواجد حالياً

إداري is on a distinguished road


افتراضي

أحسنت أخي المعتز ..... جزاك الله خيرا


ولأجل ذلك فإننا في هذا المنتدى لا نتطرق للشبهات غير المنتشره بل ما انتشر منها وعمت به البلوى فيحسن بالجميع معرفة بيان هذه الشبهات




واما أولئك الذين يبحثون عن شبهات غير معروفة ليتعلموها ويناقشوا فيها قبل أن يتعلموا أمور دينهم فقد قرأت موضوعا رائعا بخصوصه أنقله لكم من منتدى حراس العقيدة




ليعلم الجميع أنه مسئول عن تعلم دينه أولا


(الحمد لله وكفى .. وسلام على عباده الذين اصطفى .. ثم أما بعد ..

أول خطوة لك أخى الكريم فى دراسة مقارنة الأديان: أن تمتنع عن قراءة أى كتاب أو مقال فى مقارنة الأديان، وأن تلجم نفسك عن قراءة المكتوب فى منتديات مقارنة الأديان !


والخطوة الثانية أن تأخذ نصيبك من الميراث الذى تركه لك محمد عليه الصلاة والسلام. فتتعلم قراءة القرآن كما كان يقرأه محمد عليه الصلاة والسلام، وتحفظ ما استطعت منه. ثم تأخذ بطرف صالح من العقيدة والفقه والحديث والتفسير واللغة والسيرة والرقائق وباقى العلوم الضرورية.


والثالثة أن تتوسع أكثر فى دراسة العقيدة، فتتعمق أكثر فى مسائل العقيدة وتفاصيلها، وتتعرف بشكل أوسع على الفرق والأديان والمذاهب.


والرابعة أن تدرس أمهات الكتب فى مجال دعوة أهل الكتاب، وعلى رأسها الجواب الصحيح لابن تيمية، وإظهار الحق لرحمة الله هندى.


والخامسة الاطلاع على الكتاب المقدس، وأمهات كتب القوم.



فإن شقّ عليك ذلك الطريق، وطال وصعب فى ناظريك، فلا عليك بأى خطوة مما سبق ! ..

ولكن اعمد إلى مواقع الإنترنت ومنتدياتها، واهدر من وقتك ما استطعت، واقرأ نتفـًا من هنا وهناك، حتى إذا عرفت بعض المطاعن فى الكتاب المقدس، فاذهب إلى منتديات النصارى، وطارحهم الجدل والجدال، وبادلهم السب والسباب، ثم قل فى نفسك: قوم لا عقول لهم ! .. فارجع إلى منتدى الجامع أو غيره من المنتديات، واحرص لنفسك فى كل يوم على مشاركة تضعها فيه، لا تزيد عن اقتباس فقرة من الكتاب المقدس، وتهكم عليها واسخر منها، وانتظر تهنئة إخوتك لك على رائع تهكمك وعظيم سخريتك، فبادلهم التهانى، وتعجب من حال النصارى الذى لا يعقلون! .. وأنت فى كل ذلك حريص على هدر أوقاتك، وربما إضاعة صلواتك ! .. وتمر عليك السنون والسنون، ولم تعرف من الإسلام أكثر مما عرفت حتى اليوم ! .. وهذا إن تغمدك الله برحمته، ولم تنكت بعض الشبه فى قلبك نكتـًا سوداء، ولم يصر قلبك من عدم الإنكار كالكوز مجخيًا والعياذ بالله !

وأنت فى ذلك الطريق السهل تتعلم الإسلام أيضـًا ! .. لكنك تتعلمه عن طريق الشبهات ! .. فينحصر علمك بدينك فى ردود الشبهات. فلو وقفت فى الصلاة بين يدى ربك، وقرأت: ( واستغفر لذنبك )، لم يقع فى قلبك إلا أن هنا شبهة حول خطايا النبى، والرد عليها كذا ! .. وإذا قرأت: ( سنقرئك فلا تنسى إلا ما شاء الله )، لم تستحضر فى قلبك إلا شبهة كذا والرد عليها كذا ! .. وإذا قرأت ( يا أخت هارون )، لم تجد فى بالك إلا إجابة السؤال: كيف تكون مريم أخت هارون ؟! .. وهكذا يصير علمك بدينك مجرد ردود على شبهات .. أو قل بلا مواربة : يصير دينك عندك شبهات مردود عليها !

أخى الحبيب ..

حبك لدعوة أهل الكتاب لا بأس فيه. ولكنك مسلم قبل أن تكون محاورًا مجادلاً. وإسلامك يطالبك بتعلم دينك أولاً، بصرف النظر عن تخصصك فى مجادلة أهل الكتاب فيما بعد أم لا.

وكيف تشرح للنصارى محاسن شرعة الإسلام وأنت لم تدرس متنـًا فقهيـًا للمبتدئين ؟ ..

وكيف تقرب النصارى إلى القرآن العظيم وأنت لا تحسن تلاوته ولم تقرأ تفسيرًا مختصرًا لآياته ولم تتقن لغته ؟ ..

وكيف تحبب النصارى فى محمد عليه الصلاة والسلام وأنت لا تعرف نسبه ولا سيرته ولا أخلاقه ولا شمائله ؟

وأعود فأقول: حتى ولو لم تتصدى لجدال أهل الكتاب فأنت كمسلم مطالب بمعرفة عقيدتك وكتابك ونبيك وشريعتك، بحسب ما آتاك الله من وقت وجهد وذكاء، ولا يكلف الله نفسـًا إلا وسعها.

وطائفة من المسلمين كانوا لاهين عن الدين، فلما جادلهم النصارى وأرادوا اغتيالهم عن دينهم، رجعوا إلى الإسلام، فبحثوا عن إجابات لشبه النصارى.

ولا اعتراض على ما حدث لتلك الطائفة، فقد كان خارجـًا عن مقدورهم. ولا اعتراض على بحثهم عن الإجابات، فلا مفر من ذلك بعد حلول الشبه.

لكن الاعتراض كل الاعتراض أن تواصل هذه الطائفة تعلم دينها على أيدى النصارى ! .. الخطر كل الخطر أن تدرس الإسلام عن طريق الشبهات وردها !

والواجب على هذه الطائفة أن تحمد ربها أن أفاقها من غفلتها، وأن تنتهى عن التعرض للشبه، وأن تمتنع عن الولوغ فى المواقع والمنتديات التى تنشر هذه القاذورات دون رد، بل عليهم عدم الانشغال بالمنتديات الإسلامية التى ترد وتدعو وتجادل. وإنما الواجب عليهم بالدرجة الأولى تعلم دينهم، كلٌ بحسبه، ولا يكلف الله نفسـًا إلا وسعها.


أخى الحبيب ..

لا أريدك بعد سنتين من الآن أن تكون عالمـًا بحال يسوع الأناجيل وجاهلاً بحال نبيك.

لا أريدك أن تكون حافظـًا للجمل الكثيرة من الكتاب المقدس وناسيـًا لأكثر آيات الذكر الحكيم.

لا أريدك أن تكون واعيـًا بقبائح الشريعة النصرانية وغافلاً عن مزايا الشريعة الإسلامية.

فليراجع كلٌ منا نفسه .. وليختر لنفسه الطريق التى يحب أن يراه الله فيها.)


قديم 13-08-09, 01:39 AM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

د. محمد الحميد

مشــــرف عـــام

الصورة الرمزية د. محمد الحميد

د. محمد الحميد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







د. محمد الحميد غير متواجد حالياً

د. محمد الحميد is a jewel in the rough د. محمد الحميد is a jewel in the rough د. محمد الحميد is a jewel in the rough


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إداري مشاهدة المشاركة
أحسنت أخي المعتز ..... جزاك الله خيرا


ولأجل ذلك فإننا في هذا المنتدى لا نتطرق للشبهات غير المنتشره بل ما انتشر منها وعمت به البلوى فيحسن بالجميع معرفة بيان هذه الشبهات




واما أولئك الذين يبحثون عن شبهات غير معروفة ليتعلموها ويناقشوا فيها قبل أن يتعلموا أمور دينهم فقد قرأت موضوعا رائعا بخصوصه أنقله لكم من منتدى حراس العقيدة



وإياك أخي الكريم بيان .. وجزاك الله خيرا على هذه الإضافة الجميلة ..


وبالنسبة لتجربتي الشخصية فإني ولله الحمد أحاول قدر المستطاع ألا أقرأ أو أشاهد أو أسمع أي شخص يخوض في الدين .. وأسأل الله الثبات على ذلك .. فكم من الناس اغتر بنفسه فأوقع نفسه بالمهالك والسلامة لايعدلها شيء ..

وأما الشبهات , فهي ما أجدها بين الناس في عملي أو في الشارع أو في الاجتماعات أو أني أبحث عن مسألة ما فتعترض هذه الشبهات مصادفة , فأردها بما علمته من خلال ما وجدته من بحوث العلماء ودراساتهم وفتاويهم ..

روى كُميل بن زياد النخعي، قال: أخذ علي بن أبي طالب رضي الله عنه بيدي فأخرجني ناحية الجبّانة، فلما أصحَرَ جَعَلَ يتنفس، ثم قال:

" يا كميل بن زياد القلوب أوعية فخيرها أوعاها للخير، أحفظ عني ما أقول لك:

الناس ثلاثة:

1- فعالم رباني،

2- ومتعلم على سبيل نجاة،

3- وهمج رعاع، أتباع كل ناعق، يميلون مع كل ريح، لم يستضيئوا بنور العلم، ولم يلجئوا إلى ركن وثيق ".

فدور أهل العلم عظيم بسد منابع الفتن ومعرفة الشبهات وكتابة الردود القوية

ثم نشر هذه الردود وجميل أن تعقد مثلاً دورات للدعاة في الرد على الشبهات وتزويدهم بها ويقال هذه الشبهة , فما هو الرد عليها ..

ولنا في رسول الله أسوة حسنة " يا معاذ , إنك تأتي قوماً من أهل الكتاب" ثم وأرسل معاذ عالماً فصيحاً ذكياً ليتسلح بعلم يحق به الحق ويبطل به الباطل وهذا هو الجهاد الأكبر ..


قديم 13-08-09, 02:51 PM   رقم المشاركة : 4
الكاتب

سيف بلا غمد

عضو مميز

الصورة الرمزية سيف بلا غمد

سيف بلا غمد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








سيف بلا غمد غير متواجد حالياً

سيف بلا غمد is on a distinguished road


افتراضي

جزاك الله خيرا ،، هذا الأمر ينبغي أن يأخد بعين الإعتبار .. نسأل الله الثبات .. وعلى المسلم أن يكثر من قول : اللهم يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك .. فإن هذا الدعاء كافيه بإذن الله .. لاحرمت الأجر ولا من أضاف على الموضوع .. ثبتنا الله أجمعين على هذا الدين .


قديم 04-11-09, 02:44 PM   رقم المشاركة : 5
الكاتب

الزهرة الصالحه

عضو جديد

الصورة الرمزية الزهرة الصالحه

الزهرة الصالحه غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







الزهرة الصالحه غير متواجد حالياً

الزهرة الصالحه is on a distinguished road


افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اشكركم على ماتبذلونه في هذاالمنتدى رائع فأنتم تتعرضون لشبه وتفندونها وتبينون الحق وتزيلونن الباطل وجزاااكم المولى خير الجزاء وجعل ماتبذلونه من خير في مبزان حسناتكم


قديم 28-06-11, 07:32 PM   رقم المشاركة : 6
الكاتب

شجرة النفع

عضو جديد

الصورة الرمزية شجرة النفع

شجرة النفع غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







شجرة النفع غير متواجد حالياً

شجرة النفع is on a distinguished road


افتراضي

اللهم ارضى عن _د.محمد_وكل أعضاء المنتدى.. وأرزقهم رضاك ..فإن مع رضاك لايضر سخط أحد..

وأرزقهم ولايتك.. فإن مع ولايتك لايذل أحد..آمين.


موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

 

الساعة الآن: 06:36 PM


Powered by vBulletin® Version 3.0.1
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط ,, ولاتعبر عن وجهة نظر الإدارة