العودة   موقع شبهات و بيان > منتدى الشبهات والقضايا العامة > شبهـــات في العقيــــدة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 27-08-09, 01:56 AM   رقم المشاركة : 1
الكاتب

ابو يعقوب

عضو مميز

الصورة الرمزية ابو يعقوب

ابو يعقوب غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








ابو يعقوب غير متواجد حالياً

ابو يعقوب is on a distinguished road


افتراضي مخالفات محمد أمين شيخو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كنت قد وعدت بافراد موضوع خاص لبعض مخالفات شيخو لكن قدر الله وما شاء فعل ثم لما وضع اخونا الفاضل هذه الترجمة له عزمت على ان اضع الموضوع تحتها حتى لا يتشتت الموضوع واعتذر للجميع عن التاخر والتقصير والله الموفق

طبعا قسمت الموضوع على شكل قال وقلت للتسهيل والله المعين و الميسر


فهذه بعض النقاط التي رأيت المشاركة بها :
مخالفته لاجماع المفسرين

في تفسير سورة عبس
قال (أيفضح ربُّ العزة رسوله بعتابٍ أمام العالمين للإذلال!..
يورد بعض المفسرين في تفسير أوائل سورة عبس قصة تتلخص بما يلي: روي أن عبد الله بن أم مكتوم أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده صناديد قريش يدعوهم إلى الإسلام فقال: يا رسول الله علِّمني ممَّا علَّمك الله وكرَّر ذلك ولم يعلم تشاغله بالقوم فكره رسول الله صلى الله عليه وسلم قطعه لكلامه وعبس وأعرض عنه فنزلت الآيات فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكرمه ويقول: مرحباً بمن عاتبني فيه ربي، وقالوا إِنَّ الآية ذكرت كلمة الأعمى للدلالة على أنه أحقُّ بالرأفة والرفق أو لزيادة الإنكار كأنه قال تولى لكونه أعمى.
وأنت ترى من خلال هذه القصة أنهم يثبتون عتاب الله لرسوله فكأن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخطأ في انصرافه إلى القوم وتولّيه عن هذا الأعمى حتى عاتبه الله تعالى وأنكر عليه عمله.)
انظر كتابه العصمة الخاص بالنبي صلى الله عليه وسلم ص 76

قلت
(وقد أجمع المفسرون على أن سبب نزول الآية : أن قوماً من أشراف قريش كانوا عند النبيّ صلى الله عليه وسلم ، وقد طمع في إسلامهم ، فأقبل عبد الله بن أمّ مكتوم ، فكره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقطع عليه ابن أمّ مكتوم كلامه ، فأعرض عنه فنزلت )
انظر غير ما تفسير عند سورة عبس كالقرطبي والطبري وابن كثير وغيرهم


قال
ص17 الفتوحات المحمدية
ففي الآية الكريمة : {الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى ..} الرقيب والعتيد،}وَثُلَاثَ{:مع ملك الإلهام، لكن المعرضين عن الله لا يسمعون النداء من صمم آذانهم} وَرُبَاعَ{،: مع ملك الموت .

قلت
وأيضا هذا خلاف لعامة المفسرين فالآية صريحة ظاهرة أن الوصف عائد على الأجنحة وهذا ما قاله كل من تكلم في تفسير هذه الآية بل هو الظاهر الجلي من السياق اللغوي والله المستعان


قال
ص54 في الفتوحات المحمدية
النبي الأمي
{الأمي، أي: مَن تؤمُّ له الخلائق كلُّها، وبهذه التبعية العليَّة لإماميته الكبرى، تتم الشفاعة فالجنَّة.
أجمع الجهابذة العلماء بل وأساطين اللغة العربية، القاصي منهم والداني من المتقدمين والمتأخرين، بأن النبي الأمي صلى الله عليه وسلم أي: الذي لا يجيد القراءة والكتابة، فلا تكاد تفتح معجماً أو تفسيراً إلاَّ وتجد فيه هذا المعنى.
ولكن عجباً ذلك الرأي والإجماع!.}

قلت
ولماذا هذا العجب الم يكفي هذا الإجماع الذي نقلته فالعجب كل العجب من عجبك فان النبي صلى الله عليه وسلم صح عنه قوله (إن الله قد اجار امتي على ان تجتمع على ضلال) او كما قال صلى الله عليه وسلم
----------
كذلك تفسيره للحروف المقطعة التي قال عنها انه اسماء للنبي صلى الله عليه وسلم ضربت عن نقل كلامه فيها صفحا والله المستعان

هذه غيض من فيض خزعبلات ومخالفات شرعية يعرفها أدنى من له مسكة علم والله المستعان
----------------


قديم 27-08-09, 02:03 AM   رقم المشاركة : 2
الكاتب

ابو يعقوب

عضو مميز

الصورة الرمزية ابو يعقوب

ابو يعقوب غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








ابو يعقوب غير متواجد حالياً

ابو يعقوب is on a distinguished road


افتراضي

مخالفاته لصحيح السنة
يعلم من يقرأ كتب شيخو انه ليس له في علم الحديث لن أقول ناقة ولا جمل بل ليس له فيه ولو عنزا والله المستعان ناهيك عن صدوده الكبير جدا والإعراض عن كتب السنن فانك تقرأ في كتابه فقلما تجد حديثا لعلك تقرا كتابا كاملا ولا تجد فيه الا بضعة أحاديث قد لا يسلمون من الوضع والله المستعان وهو مع هذا شديد الانكار لبعض الاحاديث ظنا منه انها مخالفة لعصمته صلى الله عليه وسلم بل يقول في بعض الفاظه ما نصه
ص36 من كتابه عصمة المصطفي صلى الله عليه وسلم
قالوا حديث متَّفقٌ عليه، فما اتُّفق على باطل فهو باطل.

لذلك لا عجب ان رايت منه تكذيبا لما هو ادنى من منزلة المتفق عليه والله المستعان


يكذب حديث اعترف بلسانه انه من رواية الامام مسلم عليه رحمة الله تعالى

فقال
ص32 من كتابه عصمة المصطفي صلى الله عليه وسلم
ورد في صحيح مسلم (باب الفضائل/4358): «حَدَّثَنَا عَبْدُ الصَّمَدِ حَدَّثَنَا حَمَّادٌ عَنْ ثَابِتٍ عَنْ أَنَسٍ قَالَ سَمِعَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَصْوَاتاً فَقَالَ مَا هَذَا قَالُوا يُلَقِّحُونَ النَّخْلَ فَقَالَ لَوْ تَرَكُوهُ فَلَمْ يُلَقِّحُوهُ لَصَلُحَ فَتَرَكُوهُ فَلَمْ يُلَقِّحُوهُ فَخَرَجَ شِيصاً فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم مَا لَكُمْ قَالُوا تَرَكُوهُ لِمَا قُلْتَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا كَانَ شَيْءٌ مِنْ أَمْرِ دُنْيَاكُمْ فَأَنْتُمْ أَعْلَمُ بِهِ فَإِذَا كَانَ مِنْ أَمْرِ دِينِكُمْ فَإِلَيَّ».

قلت
اعترف به ثم كذبه لانه مخالف على حد قوله للعصمة النبوية ثم ذكر كلام طويلا لا داعي لذكره والله المستعان


كذلك يكذب بحديث سحر النبي صلى الله عليه وسلم والحديث كما هو معلوم في صحيح البخاري وغيره انظر
ص 39
محمَّد النبي مسـحور!.. (صدق الله وأخطأ المفسِّرون والرواة)
ورد في التفاسير وكتب الحديث "لا سيما كتاب البخاري سامحه الله" أن سبب نزول المعوذتين قصة الوليد بن الأعصم الذي سحر رسول الله صلى الله عليه وسلم في مشط ومشاطة وجف قشر الطلع طلعةٍ ذكر ووتر معقود فيه إحدى عشرة عقدة مغروز بالإبر فأنزلت عليه المعوذتان فجعل كلما قرأ آية انحلت عقدة ووجد في نفسه خفة صلى الله عليه وسلم حتى انحلت العقدة الأخيرة فقام فكأنما نشط من عقال وأنه خلال مرضه هذا لا يدري على حد زعمهم هل كان يدخل على نسائه الطاهرات أم لا يدخل فزعمهم الخبيث الباطل عن "سحره" المدسوس والذي أورده تفسير الجلالين برواية لبيد اليهودي معناها أن الشيطان كان يدخل على نسائه بل بلغت بهم صفاقة الوجه في رواياتهم أنه صلى الله عليه وسلم بقي تحت تأثير السحر وشياطينه 18 شهراً.. فهل انقطع الوحي بهذه المدة.

قلت
انظر الى طعنه بقوله على البخاري سامحه الله فهذا طعن واضح كما هو معلوم ولكن لماذا البخاري بالذات فهل هو ممن دس هذا الحديث ام شيخه الذي روى عنه ام من فوقه بينوا لنا ان كنتم عالمين.


قديم 27-08-09, 02:12 AM   رقم المشاركة : 3
الكاتب

ابو يعقوب

عضو مميز

الصورة الرمزية ابو يعقوب

ابو يعقوب غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








ابو يعقوب غير متواجد حالياً

ابو يعقوب is on a distinguished road


افتراضي

ومن مخالفاته ايضا انه يفسر لا اله الا الله بتوحيد الربوبية فقط كما هي عادة كثير من اهل البدع والله المستعان وله تعريف للايمان ايضا يخالف تعريف اهل السنة وله مجازفات كبيرة جدا في الحديث عن المغيبات والجنة والنار وبداية الخلق والله المستعان

ناهيك عن سيرة حياته التي اقتطف لنا منها اخونا الفاضل فهد بعضها التي تدل على ان الرجل ليس له صلة بالعلم ولا باهله.


الله نسأل الثبات على الحق والتبصرة في الدين والمغفرة لنا ولعموم المسلمين


قديم 27-08-09, 04:58 AM   رقم المشاركة : 4
الكاتب

عادل

عضـو شـرف

الصورة الرمزية عادل

عادل غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








عادل غير متواجد حالياً

عادل is on a distinguished road


افتراضي

بورك فيكما ورزقتما تبصرة
قد أوضحتما وبينتما وكشفتما المستور عنه لئلا ينخدع به احد او يسمع او يقرأ


قديم 07-09-09, 05:20 AM   رقم المشاركة : 5
الكاتب

بيان

المديـر العـــــام

الصورة الرمزية بيان

بيان غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








بيان غير متواجد حالياً

بيان تم تعطيل التقييم


افتراضي

سلمت يمناك أخي أبا يعقوب وجزاك الله خيرا على جهدك الموفق


قديم 07-09-09, 02:06 PM   رقم المشاركة : 6
الكاتب

محب المصطفى

عضو نشيط

الصورة الرمزية محب المصطفى

محب المصطفى غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








محب المصطفى غير متواجد حالياً

محب المصطفى is on a distinguished road


افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم جميعا وبعد :
الأخ أبو يعقوب ، لقد قلت (أنت إلى الآن لم تأتي لنا بأشياء تدل على أن شيخو كان عالما بعلوم الشريعة بل أثبت لنا أنه عالما بالطب ) صدق من قال ( إنه لا يفيد في الأذهان شيء إذا احتاج النهار إلى دليل) في الحقيقة ، أنت لست أول شخص يطلب الدليل ، فقد سبقك بذلك بنو إسرائيل ، أعاذك الله وإيانا من أن نكون منهم ، عندما كذبوا رسولهم سيدنا عيسى عليه السلام و طلبوا دليلا على صدقه ، دليلا على أن ما جاء به هو من عند الله لا من عنده ، أي دليلا على صحة علومه الشرعية ، فأيد الله سيدنا عيسى عليه السلام بمعجزة طبية تفوقت على طب عصرهم كله، إذ قال تعالى في سورة المائدة (إذ تخلق من الطين كهيئة الطير بإذني فتنفخ فيها فتكون طيرا بإذني وتبرئ الأكمه والأبرص بإذني وإذ تخرج الموتى بإذني ) المائدة 110 ، فما كان من بني إسرائيل وبرغم رؤيتهم للمعجزات إلا أن قالوا ( إن هذا إلا سحر مبين) المائدة 110 ، ألا توافقني أيها الأخ الكريم أن بني إسرائيل ظلموا أنفسهم بهذا الرد على رسولهم بعدما أتاهم بالمعجزات ؟؟ لأنهم أهملوا فكرهم ، لو كانوا منطقيين ولو حكموا عقولهم لقالوا من أين لهذا الشخص هذه المعرفة بالطب ، وهم لم يدرس الطب ولم يفتح كتابا طبيا بحياته ، لا بد أن علمه من عند الله خالق الداء والدواء ، فيجرهم تفكيرهم وتحليلهم المنطقي هذا إلى تصديقه والإيمان بما جاء به ، فيدخلون الجنان بدل النيران ، نستنتج من ذلك أن الإنسان بفكره يصل للجنة ، وبتعطيل فكره يصل للنار ولو حفظ كتب الخلف والسلف ، فالأولى والأجدى لكم أيها الأخوة أن تسألوا أنفسكم السؤال المنطقي التالي : من أين جاء العلامة محمد أمين شيخو بالمعجزات الطبية كطب الحجامة الذي تربع على عرش الطب في هذا العصر بلا منازع ، وهو لم يدرس الطب أبدا ، بل بعصره كان الطب متأخرا جدا بالنسبة لطب العصر الحاضر العتيد ، ومن أين له أن يأتي بالسر العظيم للتكبير على الذبائح ( بسم الله والله أكبر ) ،إذ قال العلامة الجليل منذ ما يزيد على الخمسين عاما ما معناه ( بالتكبير على الذبيحة تفور الذبيحة ويخرج دمها الفاسد ويخلو جسمها من الأجسام الممرضة والميكروبات والجراثيم ) في زمن لا أحد يعرف ما هو المجهر، ومن أين له أن يأتي بالسر العظيم لحقنة معلق النشاء وكذا سر التداوي بالعلق وشربة زيت الخروع وكشوفات سر ختان الولدان ، أخي أنا لا أدعي ادعاءات بل إن جميع ما ذكرته لك إن هو إلا معجزات طبية أثبتت صحتها بأحدث الأجهزة والتقنيات البحثية الطبية ، لقد تبين صواب كل كلمة طبية قالها في حياته ، لو لم يثبت الطب صدق كلامه لقيل الكثير ، لكن الطب أيد وصادق كل كلامه الطبي ،والتجربة والمشاهدة أكبر برهان، فمن أين له ذلك الفتح الطبي الكبير في زمن التخلف الطبي ، بل حتى الآن وبرغم تقدم الطب الكبير لم يصل لمستوى علومه الطبية النبوية الربانية ، فمن أين له ذلك ؟؟؟؟ إنه من حبه لله وإتباعه لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ألم يقل الله تعالى ( واتقوا الله ويعلمكم الله ) البقرة 282 ، وقال أيضا ( ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز ) الحج 40 ، بحسب هذه الآيات يمكن أن نقول أن الأعلم هو الأتقى ، فعلم العلامة السابق الذكر دليل على أنه من أتقى الأتقياء بل أولى الأولياء ، فكيف تقول أنه ليس عالما بالعلوم الشرعية، فهل يصح أن نقول أنه أعلم الناس بطب الحبيب المصطفى دون دراسة الطب وجاهل بالعلوم الشرعية ؟؟؟ فبني إسرائيل اتهموا رسولهم بالسحر أي نفوا علومه الشرعية، وأنتم و رغم أنكم تعترفون بعلومه الطبية ولا تستطيعون إنكارها أبدا تتهمون العلامة بأن هذه العلوم من عنده وليست من عند الله ، سامحكم الله . أنا لم أكم مريدا للعلامة بل أتحدث عما لمسته من الضياء والنور في علومه القدسية ، والحكمة ضالة المؤمن حيثما وجدها التقطها ، تحدثت عن غيض من فيض علومه الربانية التي عاينت بعضها ومازلت، فتحدثت عن الجانب الطبي فقط ، ولم أتحدث عن بقية علومه التي ملأت أطباق السماوات والأرض ، أما الأدلة الأخرى على علومه الشرعية و التي تثبت لزومه للشيخ المرحوم المغفور له أمين كفتارو ( أي رافقه كظله ) مدة إحدى وعشرين سنة ( تزيد عن مدة الدراسة للحصول على عدة شهادات دكتوراه بالعلوم الشرعية في عصرنا ) فهي مخطوطة في كتب العلامة و بإمكانكم قراءتها قبل أن تكيلوا التهم للناس، بزيارة موقع العلامة على الإنترنيت www.amin-sheikho.com وكذلك www.thingsnotsaid.org وأن تستفسروا عن الأمور الغامضة بالنسبة لكم من الموقع وستجابون إن شاء الله ، وستجدون سيرته الذاتية .
ثم قلت ( أريد منك أن تكتب لنا سيرته الذاتية كبقية العلماء ...) في الحقيقة ، أنا لا أعرف عن تفاصيل حياة العلامة سوى سيرته وبعض أعماله المجيدة المكتوبة في الموقع السابق وفي الكتب المنشورة ، وأنا لا أستطيع بل لا أملك الحق في أن أضيف شيئا من عندي أيا كان ، ما أنا إلا إنسان قرأ في كتب العلامة المنشورة ولمس فيها علما قدسيا غزيرا وحقائقا ساطعة سطوع الشمس لم أرها قط عند غيره ، وكل ما أقوله لك إن هو إلا رأيي فقط ، بإمكانك أن تقرأ كتبه أو أن تسأل الأخوة في الموقع إن أردت زيادة في التفاصيل عن حياة العلامة ، ولكن لي تعليق على بعض مطالبك كقارئ لكتب العلامة لا كسامع عن لسانه، تقول أنت ( متى أتم حفظ المصحف ) في الحقيقة أنا لا أعلم إن كان العلامة الجليل يحفظ المصحف أما لا ، رغم اعتقادي بأنه يحفظه ، بإمكانك أن تسألوا أعرف الناس به وهم أبناءه أو مريديه وذلك عبر الموقع الإلكتروني ، فأنا لم أسأل عن هذا الأمر لأنني كطالب للحق والحقيقة بعيدا عن الزخرف والبهرجة الخداعة، لا يهمني كثيرا إن كان العلامة يحفظ المصحف أم لا ، فالمصحف موجود ، والشاطر من يفهم الكلام لا من يحفظه عن جهل ، فإذا كتب على لافتة في الطريق حقل ألغام ) ومر شخصين ، الأول قرأها وفهم المراد منها فلم يتجاوزها فحفظ نفسه من الموت ، والثاني قرأها وحفظها ولكن لم يفهم المراد منها فتجاوزها فانفجر به لغم فأرداه ميتا قتيل جهله ، فالعلامة أروى ظمأ العطشان بتأويله العظيم لكلام الله ،( أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها) محمد 24 ، فالمهم تدبر آياته وليس حفظه عن جهل ، ورغم أن بعض المشايخ يحفظونه يصرون أن يقولوا ( من يهده الله فهو المهتد ) ويقولون هكذا قال الله، رغم أنك لو بحثت في كل القرآن لما وجدت هذا القول بل وجدت ( من يهد الله فهو المهتد ) والفرق في المعنى شاسع والبون عظيم بين القولين السابقين ، أليس هذا هو الجهل بعينه، حقا إنه لأمر مضحك مبكي بنفس الوقت ، أما حفظ القرآن عن علم كما فعل بعض الصحابة الكرام رضوان الله عليهم فشيء جميل جدا جدا .


قديم 07-09-09, 02:13 PM   رقم المشاركة : 7
الكاتب

محب المصطفى

عضو نشيط

الصورة الرمزية محب المصطفى

محب المصطفى غير متواجد حالياً


الملف الشخصي








محب المصطفى غير متواجد حالياً

محب المصطفى is on a distinguished road


افتراضي هل نتبع من جعلوا حق محمد ص لشرار أمته أهل الكبائر ؟؟؟

أكمل لك أبويعقوب .
ثم تتابع وتقول (ومتى تتلمذ على أصول اللغة العربية ) أخي الكريم ، قال تعالى ( إن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئون والنصارى )المائدة 69 ، وقال تعالى في موضع آخر ( إن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئين والنصارى )الحج 17 ، والسؤال : فسر لي ورود كلمة الصابئون في الآية الأولى وكلمة الصابئين في الآية الثانية ، وفسر لي ورود الهاء مضمومة في كلمة عليه في الآية التالية ( ومن أوفى بما عاهد عليه الله فسيؤتيه أجرا عظيما ) الفتح 10 ، واستعن بمن تريد من جهابذة اللغة و أساطينها ممن درسوا أصول اللغة العربية ، وإن أردت الاستزادة أزيدك من الأمثلة الكثير ،
طبعا إن أردت الأجوبة بإمكانك زيارة موقع العلامة الجليل ، وستجد الأجوبة التي لن تجدها عند غيره أبدا ، ثم أنظر إلى ما قاله الأستاذ عبد القادر الديراني ، مريد العلامة ، الذي كما أسلفت يحمل عشر شهادات كاللغة العربية والفرنسية والإنكليزية واللاتينية وغيرها، يقول ( لم أستفد شيئا من الحقائق من هذه الشهادات بل تلقيت كافة الحقائق عن العلامة الكبير، أحمل شهادة بالأدب العربي ولكنها لم تفدني في فقه اللغة ومعانيها أبدا ، لم أعرف اللغة وفقهها إلا من فم العلامة ، وكذلك بقية العلوم الأخرى ) فما تقول أنت ؟ فأصول اللغة هو الذي علمها لمريديه .
وتقول ( متى عرف علم الحديث ) أجيبك كقارئ حيادي لكتبه لا كسامع عنه : عرف علم الحديث عندما استطاع أن يفرق بين الحديث الصحيح و الحديث المدسوس على المبرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وذلك لا بتقديس ( ما دس ) على كتب السلف من دون تفكير ، بل بإتباع القاعدة التي وضعها رسول الله لتمييز الصحيح من المدسوس إذ قال رسول الله ( ان على كل حق حقيقة ، وعلى كل صواب نورا ، فما وافق كتاب الله فخذوه وما خالف كتاب الله فدعوه ) وقوله ( ما جاءكم عني يوافق كتاب الله فأنا قلته ، وما جاءكم يخالف كتاب الله فلم أقله ) ولم يقل رسول الله ص أن ما جاءكم عن قول فلان من الناس فخذوه وما جاءكم عن قول فلان فدعوه ، فالذي يدعي صحة حديث ما أو كذبه ، ألا يجدر به أن يتبع القاعدة التي وضعها قائل الأحاديث كلها صلى الله عليه وسلم ؟؟؟؟ لا أن يقول هذا الحديث ورد في الكتاب الفلاني فهو صحيح وهذا لم يرد فيحتمل الوضع ، أخوتي هل يجوز إتباع آبائنا بغير علم ، وهل أهلك الأقوام السابقة غير إتباعهم لآبائهم ، ألا يجدر بنا أن نتعظ من قصصهم ، قال الله تعالى (إذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان الشيطان يدعوهم إلى عذاب السعير ) ؟؟ ألا تحسبون حسابا لهذه الآية ؟؟
حقا إن العلامة بعلمه الرفيع بعلم الحديث ، استطاع أن يثبت عصمة الأنبياء جميعا ، أما الذين درسوا علم الحديث وادعوا علمهم بالحديث من دون العلامة، فلم يعجبهم قول أفضل من القول المدسوس ( الشفاعة لأهل الكبائر من أمتي) فهانت عليهم الأمور ، يرتكب ما يشاء من الكبائر بلا وازع فالشفاعة مضمونة.. حقا لقد صدق المصطفى صلى الله عليه وسلم عندما تحدث عن أهل آخر الزمان وقال ( يقوم الخطباء بالكذب فيجعلون حقي لشرار أمتي ) فهل من يصدقهم يرح رائحة الجنة برأيكم؟؟
وتقول ( من أين أخذ علم التفسير ) أقول من الله ، نعم من الله ، إذ من يتق الله يعلمه الله ، والقرآن بحر ، لا تقف معانيه عند فلان أو آخر .
ثم تسألني ( أنت تقبل أن يكون مخطئا وخالف أقوال الأئمة والأعلام من السلف والخلف أم الأمر عنك غير ذلك ) أقول : أنا أتبع القرآن والسنة المطهرة فقط ، عملا بقول الخالق جل وعلا ( أطيعوا الله وأطيعوا الرسول ) وإني من خلال قراءتي بكتب العلامة الجليل أجد أنه لا يحيد عن كتاب الله ولاعن سنة رسوله المطهرة قيد أنملة بل على العكس هو الذي دعا إلى التمسك بكتاب الله ، فلذلك آخذ بكلامه ، ولا يهمني إن كان يوافق السلف والخلف أم يخالفهم ، وذلك ليس انتقاصا من قدرهم حاشا لله ، بل لأن كتبهم دس عليها الكثير من قبل ناس يكرهون الإسلام في الأزمنة الماضية ، وهذا معروف في التاريخ .
وتطلب مني النقاش في ما سميته من عندك ( بعض مخالفات شيخو ) فأقول لك : يا أخي الأمور التي ذكرتها كلها مناقشة بالتفصيل في كتب العلامة ، فمثلا قصة تأبير النخل مناقشة في الصفحة24 من كتاب ( حقيقة محمد ص في القرن العشرين ) وقصة سحر النبي في الصفحة 30 من نفس الكتاب ... وبقية القصص أيضا . وفي الكتب التالية تجد أجوبة أيضا ( كتاب عصمة الأنبياء – كتاب تأويل الأمين – كتاب حقيقة الشفاعة – كتاب حقيقة محمد ص – كتاب لم الحجاب ولم الطلاق ولم أكثر من زوجة يا إسلام – كتاب صواعق معجزات أم الكتاب – كتاب حوار هادئ عن فضيلة العلامة العربي الكبير محمد أمين شيخو – كتاب العلامة محمد أمين شيخو يرد على معارضيه – كتاب البحوث المجيدة ...) وغيرها ، هل قرأت كتاب ( العلامة العربي الكبير محمد أمين شيخو يرد على معارضيه ) فإن قرأتها ووجدت جوابك فاحمد الله ، وإن لم تجده فاسأل مريده وناشر كتبه الأستاذ الديراني من خلال الموقع وسيجيبك إن شاء الله .
وفي النهاية قلت ( فهيا يا أخي إلى الفلاح والصلاح السير على نهج سلف الأمة رحمهم الله تعالى ) أقول لك : هيا بنا إلى الفلاح والصلاح بالسير على نهج كافة الأنبياء والمرسلين ، سيدنا نوح ، وسيدنا يعقوب ، وسيدنا عيسى المسيح ، وسيدنا محمد ... صلوات الله عليهم أجمعين ، و من يرغب عن ملة سيدنا إبراهيم عليه السلام فقد سفه نفسه وظلمها ، لنسير على نهجهم كما ذكروا في القرآن ،لا كما صورهم الداسون الكارهون لهم ، أما سلف الأمة رحمهم الله وأسكنهم فسيح جنانه فإنهم ماتوا منذ زمن بعيد ، ولا نعلم هل هذه الكتب المخطوطة بأسمائهم هم حقا كتبوها أم دست عليهم دسا بعد موتهم، من قبل أناس مغرضين ملحدين معادين للدين خسرانين، ولا نستطيع أن ننقح كتبهم من الدسوس الآن لأنهم أموات ، فلو كانوا أحياء لسألناهم ، الصحيح الوحيد المأمون الذي نستطيع التمسك به باطمئنان هو القرآن ، بحقائقه ومعانيه لا برسمه ، حتى لا نصبح أمة لا تعرف من القرآن إلا رسمه ومن الإسلام إلا اسمه ، فبالقرآن وحده لنقتدي ، ولنرفض الدسوس كلها ، ولنعد للحق فالعود أحمد .


قديم 07-09-09, 03:06 PM   رقم المشاركة : 8
الكاتب

أبو محمد

عضو مميز

الصورة الرمزية أبو محمد

أبو محمد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







أبو محمد غير متواجد حالياً

أبو محمد will become famous soon enough أبو محمد will become famous soon enough


افتراضي

أهلا بك مرة أخرى أخي محب المصطفى
ولكنك هذه المرة يا أخي قد أتيت حقاً بالقول الفصل الذي يدل على أنك قليل البضاعة هدانا الله وإياك ..

أتيت لتقول لنا أن كتب السلف كتب الحديث مدسوس فيها ، غير موثوق بها ،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب المصطفى مشاهدة المشاركة
أما سلف الأمة رحمهم الله وأسكنهم فسيح جنانه فإنهم ماتوا منذ زمن بعيد ، ولا نعلم هل هذه الكتب المخطوطة بأسمائهم هم حقا كتبوها أم دست عليهم دسا بعد موتهم، من قبل أناس مغرضين ملحدين معادين للدين خسرانين، ولا نستطيع أن ننقح كتبهم من الدسوس الآن لأنهم أموات ، فلو كانوا أحياء لسألناهم
.
ثم إذا بك تخالف ماقررت فتستدل بأحاديث ، لا أدري على أي أساس تستدل بها !
بل لا أدري لبعضها كتاباً أرجع إليه
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب المصطفى مشاهدة المشاركة
قال رسول الله ( ان على كل حق حقيقة ، وعلى كل صواب نورا ، فما وافق كتاب الله فخذوه وما خالف كتاب الله فدعوه )
.
إلا إن يكن من قبيل الإلهام أيضاً فنعم ؟
=====
وبناء على عدم قبولك لكتب السلف قمت بالاتهام لكتب الحديث بما فيها الصحيحين بأنها مدسوسة ، أو فيها دس أو لا تخلو من دس ولذلك قام من تدافع عنه بتكذيب بعض أحاديثها التي لا تتناسب مع عقله ..

وتقول لنا التزموا بالقرآن فقط لأنه الكتاب الوحيد الذي سلم من الدس !
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب المصطفى مشاهدة المشاركة
.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب المصطفى مشاهدة المشاركة
الصحيح الوحيد المأمون الذي نستطيع التمسك به باطمئنان هو القرآن ، بحقائقه ومعانيه لا برسمه ، حتى لا نصبح أمة لا تعرف من القرآن إلا رسمه ومن الإسلام إلا اسمه ، فبالقرآن وحده لنقتدي ، ولنرفض الدسوس كلها ، ولنعد للحق فالعود أحمد .
رغم أن القرآن وصل لنا بالنقل ، وتلك الكتب وصلت بنفس الوسيلة ، ولقد صدق بهذه الكتب كفرة دخلوا ليدرسوا في كتبنا حتى يضربوا ديننا ومع ذلك لم يدعو بطلان هذه الكتب والدس الذي فيها وهم من يسمى بالمستشرقين ..

على أن كثير من الناس يصدقون بكتب وآثار من قبل الإسلام بقرون كآثار الفلاسفة أفلاطون وسقرط وأرسطو وغيرهم ويدرسونها بعقلانية ، وهم من أهل تقديم العقول فسبحان من خالف بين عقول من يقدم العقول على النقول ..
===


أظن أننا وصلنا معك إلى مرحلة لا تستدعي تكلف الرد ، فلقد سطرتْ يداك ما يبين – لكل عاقل - فكرك ونهجك ولا أجد أحسن من كلامك في بيان ضعف حجتك وضلال فكرك ومن تدافع عنه ..
وأتيت بالعجب العجاب فتح من العلوم لا يتأتى إلا لأهل المكاشفات والروحانيات من أصحاب العلم الباطن ، أما أصحاب الظواهر فليس لهم في هذا شيء .
ونحن إذ نحمد الله على مامن علينا به من نعمة العقل ..

وعليه فسوف يغلق الموضوع إلى هذا الحد ولله الحمد .. إذ المنتدى ليس مرتعاً لضلالات الفرق ولا مكاناً لنشر خزعبلات وخرافات لا تستدعي كلفة الرد إذ ردودنا وبياننا موجهة لمن هم مثل حالنا من أهل الظاهر..

مع التذكير بكون الرجل نقشبندي العقيدة أي صوفي الطريقة .. وذكرنا للشيخ الألباني كلاماً في شريطه فيه أن المذكور عقلاني أشد ضلالاً من الطرقية ..

رابط فيه بعض ترجمة لأحمد ابن أمين كفتارو


الشريط الخامس عشر من سلسلة الهدى والنور للشيخ الألباني رحمه الله تعالى ..


======
والله الهادي إلى سواء الصراط


آخر تعديل أبو محمد يوم 07-09-09 في 03:15 PM.
قديم 07-09-09, 03:15 PM   رقم المشاركة : 9
الكاتب

د. محمد الحميد

مشــــرف عـــام

الصورة الرمزية د. محمد الحميد

د. محمد الحميد غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







د. محمد الحميد غير متواجد حالياً

د. محمد الحميد is a jewel in the rough د. محمد الحميد is a jewel in the rough د. محمد الحميد is a jewel in the rough


افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب المصطفى مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم جميعا وبعد :
الأخ أبو يعقوب ، لقد قلت (أنت إلى الآن لم تأتي لنا بأشياء تدل على أن شيخو كان عالما بعلوم الشريعة بل أثبت لنا أنه عالما بالطب ) صدق من قال ( إنه لا يفيد في الأذهان شيء إذا احتاج النهار إلى دليل) في الحقيقة ، أنت لست أول شخص يطلب الدليل ، فقد سبقك بذلك بنو إسرائيل ، أعاذك الله وإيانا من أن نكون منهم ، عندما كذبوا رسولهم سيدنا عيسى عليه السلام و طلبوا دليلا على صدقه ، دليلا على أن ما جاء به هو من عند الله لا من عنده ، أي دليلا على صحة علومه الشرعية ، فأيد الله سيدنا عيسى عليه السلام بمعجزة طبية تفوقت على طب عصرهم كله، إذ قال تعالى في سورة المائدة (إذ تخلق من الطين كهيئة الطير بإذني فتنفخ فيها فتكون طيرا بإذني وتبرئ الأكمه والأبرص بإذني وإذ تخرج الموتى بإذني ) المائدة 110 ، فما كان من بني إسرائيل وبرغم رؤيتهم للمعجزات إلا أن قالوا ( إن هذا إلا سحر مبين) المائدة 110 ، ألا توافقني أيها الأخ الكريم أن بني إسرائيل ظلموا أنفسهم بهذا الرد على رسولهم بعدما أتاهم بالمعجزات ؟؟ لأنهم أهملوا فكرهم ، لو كانوا منطقيين ولو حكموا عقولهم لقالوا من أين لهذا الشخص هذه المعرفة بالطب ، وهم لم يدرس الطب ولم يفتح كتابا طبيا بحياته ، لا بد أن علمه من عند الله خالق الداء والدواء ، فيجرهم تفكيرهم وتحليلهم المنطقي هذا إلى تصديقه والإيمان بما جاء به ، فيدخلون الجنان بدل النيران ، نستنتج من ذلك أن الإنسان بفكره يصل للجنة ، وبتعطيل فكره يصل للنار ولو حفظ كتب الخلف والسلف ، فالأولى والأجدى لكم أيها الأخوة أن تسألوا أنفسكم السؤال المنطقي التالي : من أين جاء العلامة محمد أمين شيخو بالمعجزات الطبية كطب الحجامة الذي تربع على عرش الطب في هذا العصر بلا منازع ، وهو لم يدرس الطب أبدا ، بل بعصره كان الطب متأخرا جدا بالنسبة لطب العصر الحاضر العتيد ، ومن أين له أن يأتي بالسر العظيم للتكبير على الذبائح ( بسم الله والله أكبر ) ،إذ قال العلامة الجليل منذ ما يزيد على الخمسين عاما ما معناه ( بالتكبير على الذبيحة تفور الذبيحة ويخرج دمها الفاسد ويخلو جسمها من الأجسام الممرضة والميكروبات والجراثيم ) في زمن لا أحد يعرف ما هو المجهر، ومن أين له أن يأتي بالسر العظيم لحقنة معلق النشاء وكذا سر التداوي بالعلق وشربة زيت الخروع وكشوفات سر ختان الولدان ، أخي أنا لا أدعي ادعاءات بل إن جميع ما ذكرته لك إن هو إلا معجزات طبية أثبتت صحتها بأحدث الأجهزة والتقنيات البحثية الطبية ، لقد تبين صواب كل كلمة طبية قالها في حياته ، لو لم يثبت الطب صدق كلامه لقيل الكثير ، لكن الطب أيد وصادق كل كلامه الطبي ،والتجربة والمشاهدة أكبر برهان، فمن أين له ذلك الفتح الطبي الكبير في زمن التخلف الطبي ، بل حتى الآن وبرغم تقدم الطب الكبير لم يصل لمستوى علومه الطبية النبوية الربانية ، فمن أين له ذلك ؟؟؟؟ إنه من حبه لله وإتباعه لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، ألم يقل الله تعالى ( واتقوا الله ويعلمكم الله ) البقرة 282 ، وقال أيضا ( ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز ) الحج 40 ، بحسب هذه الآيات يمكن أن نقول أن الأعلم هو الأتقى ، فعلم العلامة السابق الذكر دليل على أنه من أتقى الأتقياء بل أولى الأولياء ، فكيف تقول أنه ليس عالما بالعلوم الشرعية، فهل يصح أن نقول أنه أعلم الناس بطب الحبيب المصطفى دون دراسة الطب وجاهل بالعلوم الشرعية ؟؟؟ فبني إسرائيل اتهموا رسولهم بالسحر أي نفوا علومه الشرعية، وأنتم و رغم أنكم تعترفون بعلومه الطبية ولا تستطيعون إنكارها أبدا تتهمون العلامة بأن هذه العلوم من عنده وليست من عند الله ، سامحكم الله .
شكراً يا أخي الكريم مصطفى على المشاركة

عفواً , لا أجد فيما أوردته عن شيخو أمر عجيب طبياً , ومسألة الحجامة , فالرسول صلى الله عليه وسلم هو من دلّنا عليها وليس شيخو ..

فطبياً , هو لم يأتِ بشيء يذكر فيه .. وبحوثه فيها متواضعة جداً جداً , وهذا يعرفه الطبيب المتخرج من كليات الطب وليس الطبيب الشعبي أو ماشابه ذلك ..


قديم 01-12-11, 08:13 AM   رقم المشاركة : 10
الكاتب

إداري

Administrator

الصورة الرمزية إداري

إداري غير متواجد حالياً


الملف الشخصي







إداري غير متواجد حالياً

إداري is on a distinguished road


افتراضي

جزاكم الله خيرا


موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

 

الساعة الآن: 07:59 AM


Powered by vBulletin® Version 3.0.0
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والمشاركات تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط ,, ولاتعبر عن وجهة نظر الإدارة